الجمعة , 24 نوفمبر 2017
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير التنفيذيعمرو سليم
عاجل

العالم


كتب Mostkbl Admin
9 فبراير 2017 11:51 م
-
استمرار لمسلسل فضائح “ ترامب“ .. يهاجم متجر ملابس و يستخدم صفحات الرئاسة الأمريكية الرسمية لمزاح عائلته

استمرار لمسلسل فضائح “ ترامب“ .. يهاجم متجر ملابس و يستخدم صفحات الرئاسة الأمريكية الرسمية لمزاح عائلته

 هاجم الرئيس الأمريكي ، دونالد ترامب، ، سلسلة متاجر نوردستورم لأنها توقفت عن بيع الملابس التي تحمل ماركة ابنته إيفانكا ليسلط الضوء مجدداً على تداخل المصالح بين منصب الرئاسة والمصالح التجارية لعائلة ترامب.

 واسترعى التأنيب العلني الذي دافع عنه البيت الأبيض لاحقا الانتباه مجدداً إلى هذا التشابك في المصالح الذي حمله ترامب معه إلى السلطة.

 ففي تغريدة نشرها بعد لحظات من انتهائه من إلقائه كلمة أمام المسؤولين عن تطبيق القانون الأميركي، هاجم ترامب الشركة التي قررت الأسبوع الماضي وقف بيع الملابس التي تحمل علامة ابنته، نظراً لتراجع المبيعات.

 وكتب "نوردستروم ظلم ابنتي كثيراً. إنها إنسانة رائعة، تشجعني دائماً على فعل الصواب! هذا فظيع".

 ومنذ فوزه المفاجئ في نوفمبر ، استخدم ترامب تويتر لمهاجمة الشركات من جنرال موتورز إلى بوينغ، سواء لأن لها مصانع في الخارج أو لأنها تفرض أسعاراً غالية على الطائرات التي تبيعها للحكومة.

ولكن التغريدة الأخيرة كانت مختلفة لأنها تدافع عن جزء من إمبراطورية عائلة ترامب التي قال معارضون إنها يمكن أن تكون مصدر تضارب كبير في المصالح بالنسبة للبيت الأبيض.

 وحرص ترامب على وصول رسالته عن إيفانكا إلى أكبر عدد من متتبعيه فأرسلها عبر حسابيه الشخصي والرسمي.

 ورغم حرصه بعد فوزه على نقل إدارة أعماله إلى أبنائه، غير أنه لم ينأ بنفسه عنها تماماً كما طلب منه الجهاز الحكومي للأخلاقيات.

 ويقول معارضوه إن أعمال ترامب لا تزال تطرح معضلة أخلاقية كبيرة.

 وقال الخبير في الأخلاقيات الحكومية في كلية الحقوق في جامعة كولومبيا ريتشارد بريفولت لوكالة الأنباء الفرنسية، إن استغلال ترامب "للمنبر القوي" الذي يمثله منصبه في البيت الأبيض للدفاع عن اعمال ابنته "يخالف كل مفاهيم الالتزامات الأخلاقية لمنصب عام".

وأضاف "ما يعنيه هذا أنه لم يستوعب بعد تماماً تبعات كونه أعلى موظف عام في البلاد".

 ويمنع مرسوم تنفيذي صادر في 1989 على الموظفين الفدراليين استخدام المنصب العام لتحقيق مكاسب شخصية، وفق بريفولت، الذي أضاف أن أي انتقاد عام يوجهه رئيس في منصبه يمكن تفسيره على أنه محاولة للتأثير على قرار الشركة فيما يتصل بأعمالها التجارية.

 وتابع أن الرئيس "يعطي الانطباع بأنه يستخدم منصبه لترويج المصالح التجارية لفرد من عائلته".


أخبار مرتبطة
 
21 نوفمبر 2017 1:31 مبالصورة.. رئيس زيمبابوي المخلوع فى قصوره الفارهة و 70% من شعبه تحت خطر الفقر19 نوفمبر 2017 1:40 ممن داخل ملهي ليلي .. نجل رئيس زيمبابوي يتسبب فى توجيه ضربة قاتلة لوالده19 نوفمبر 2017 1:35 مألمانيا تحذر من توترات وحروب طاحنة تهدد استقرار الشرق الأوسط18 نوفمبر 2017 2:36 مبالصورة.. شعب زيمبابوي يقيم احتفالات صاخبة فى الشوارع بعد إقالة “موجابي“ من الحكم17 نوفمبر 2017 2:21 مبالصورة.. وزارة الدفاع الأمريكية تدعو “ترامب“ للاستقالة .. و الكونجرس يبدأ فى تنفيذ أولي خطوات عزله16 نوفمبر 2017 1:55 مالسعودية تطلق أولي سهام الحرب تجاه حزب الله12 نوفمبر 2017 1:26 ممجهولون يشعلون فتيل أزمة شعبية بين السعودية ولبنان على مواقع التواصل الاجتماعي8 نوفمبر 2017 1:16 مالسعودية تستعد لإعلان الحرب ضد إيران .. وسفيرها بالقاهرة يؤكد إطلاق صواريخ إيرانية على “الرياض“4 نوفمبر 2017 2:21 مالحكومة الكويتية تبدأ بإتخاذ إجراءات جديدة لتقليل العمالة الأجنبية الوافدة إليها و الموجودة على أراضيها2 نوفمبر 2017 1:35 مميركل: إذا كنت تؤيد التنوع عليك أن تمارس التسامح

التعليقات